سلسلة ليسلط الضوء على شهر الرمضان ١٤٣٧ه، ان جامعة المحمدية سيمارانج عقدت نصب تذكاري نوزل القرآن

تَوْصِيَته من البروفيسور ديلامى
تَوْصِيَته من البروفيسور ديلامى

الكريم بتحت عنوان “تنفيذ القيم الإنسانية في القرآن”، والنشاط يحدث في وجود مجلس أمناء يوميا، رئيس الإقليمي للمحمدية بجاوى الوسطى،  رئيس الجامعة، وقيادة صفوف والمجتمع الأكاديمي للجامعة. يبدأ هذا الحدث مع رسالة والمشورة و الانتظارعند الإفطار، واستمر مع صلاة الجماعة الصلاة التراويح في مسجد الحرم الجامعي

من خلال المحاضرته  تَوْصِيَته يقول البروفيسور ديلامى، كما جاء في سورة البقرة: الآيات  ١٨٣-١٨٥، بناء على تعليمات لأهل الإيمان على الصيام في شهر رمضان. هناك ثلاثة الممارسة الدينية المهمة في شهر رمضان، بما في ذلك الزكاة والصيام والتراويح صلاة. تنفيذ أوامر الله الواردة في القرآن الكريم وطريقة واحدة لممارسة القيم الواردة في القرآن الكريم، وبذلك أصبحت الجهود المبذولة لتشكيل جيل القرآني التي تتمتع ليس فقط القراءة ولكن أيضا حفظ وتعلم القرآن الكريم

وتمشيا مع روعة من شهر رمضان ١٤٣٧ ه، الموضوع هو “بايونيرز للقيم المحافظة على الإسلام، توجه الجيل

القرآني”. روعة رمضان، تم تنفيذها من خلال سلسلة من الأنشطة، بما في ذلك: عقد مكثفة   الدراسات الإسلامية في كل اليوم الاثنين الى الاربعاء، الخميس، وبرامج مكثفة قراءة القرآن وذروة  نوزل القرآن، ثم الأنشطة الإفطار مع الأكاديمية بأكملها

Loading

Leave a Reply